فضيحة

فضيحة .. النقابة العامة لعمال الزراعة والرى والثروة السمكية تتواطئ مع مع رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء بوزارة الموارد المائية والرى .. ضد النقابى على أحمد على بخيت وتستبعده من رئاسة اللجنة النقابية بعد التأثير على عدد من النقابين اللذين أخذوا جانب النقابة العامة ضد العمال …. والمحكمة التأديبية ترد على قرار رئيس المصلحة بوقف النقابى “على بخيت “ ثلاث شهور مع صرف نصف المرتب فقط .. بان القرار شابه عيب وانه يجب صرف الراتب بالكامل مع كافة مستحقاته .. والنقابة العامة بدلا من حماية اعضائها وانه لا يصح وقف نقابى عن العمل بسبب عمله النقابى ومطالبته بحقوق العمال ( مخالفة قانون النقابات 35 لسنة 1976) وأن القانون والدستور سمح له ان يوصل صوته عبر وسائل الاعلام طالما ان هناك محاولات لطمس مطالب العمال وعدم النظر لحقوقهم المشروعة … وانه لا يجوز وقف العضو النقابى عن أداء عمله ( ادارة محطات وطلمبات كوم امبو ـ اسوان ) الا بناء على قرار او حكم من السلطة القضائية المختصة … ومع ذلك ورغم كونه رئيس للجنة النقابية وقت مطالبته بحقوق العمال .. تغاضت النقابة العامة عن الدفاع عن زميل نقابى مما يجعل من الامر فضيحة ليس فقط للنقابة العامة بل للاتحاد العام وللوزيرة التى تتشدق بان وزارة القوى العاملة تناصر العمال وتسعى للحفاظ على مصالحهم … ومركز آفاق اشتراكية اذ ينشر هذا البيان .. يطالب المسئولين بالنقابة العامة والاتحاد العام فقط باعمال بنود القانون الذى وضعتموه انتم رغم عدم رضى العمال عنه .. كما نطالب كافة المراكز العمالية والقانونية واللجان العمالية الشريفة بالتضامن مع النقابى / على أحمد بخيت والذى يعمل بالادارة العامة لمحطات وطلمبات مصر العليا ـ كوم امبو ـ البيارة .. والذى علمنا ان العمال بموقع عمله يتضامنون معه ..

    عاش كفاح الطبقة العاملة .. عاش نضال القيادات العمالية والنقابية الشريفة

                                                                                            مركز آفاق اشتراكية / مصر

Advertisements