الحصاد المر … 2

الحصاد المر … 2

الى زملائى العمال …. الى الزميلات العاملات … لكل الكادحين بغزل المحلة

كل عام وانتم بخير بمناسبة قرب انعقاد الجمعية العمومية لمناقشة الميزانية الحالية

وكما عودناكم دائما ً اننا سنستمر فى كشف الفساد من خلال الحصاد المر لمسيرة المفوض العام فى شركتنا الحبيبة ومن واقع المستندات وبالارقام نكشف عن تعمد اهدار المال العام وتخسير شركتنا لعل وعسى تتخذ الجمعية العمومية الاجراءات القانونية حيال ذلك ، او يحال المفسدين اللذين لايهمهم الا مصالحهم الخاصة ( والذين لايشعرون بعرق العمال ) للنائب العام … فهم الذين يسرقوننا ونحن اللذين نبذل الدم والعرق .. وكما كنتم فى كل تظاهراتكم تقولون : “ هما بياكلوا حمام وفراخ … واحنا الفول دوخنا وداخ وعلى رأى المثل الشعبى : “ خد من التل يختل ” ….. وبالفعل شركتنا العملاقة تختل بسبب هؤلاء المفسدين .

عمال وعاملات غزل المحلة .. تعلمون جميعا ان ميزانية عام (2006/2007)بلغ خسائر الشركة فيها (39 مليون جنيه تقريبا ) وقرر رئيس الشركة القابضة ارسال المفوض الحالى لانقاذ الشركة من الخسائر فكانت النتيجة فى ميزانية (2007/2008 ) هى خسائر وصلت الى 750, 144 مليون جنيه برغم اسقاط ديون الشركة المتراكمة من قبل وهى ( 952) مليون جنيه … وزاد البلة طين وقطران ميزانية هذا العام والتى ننتظر مناقشتها ففى المستندات التى تحت يدينا نحيطكم علما انها وصلت بعد العرض على ادارة الاحصاء لمبلغ ( 135 مليون جنيه ) فترى كان المبلغ كام قبل العرض … هذا وقد علمنا ان هذا المبلغ الخسارة سيتم تسوية جزء منه لينزل بالخسارة الى 124 مليون جنيه فقط !!!! على كل الاحوال لماذا هذه الخسائر والارقام المخيفة ؟ .. نجيب بالمستندات التى تحت يدينا :

  1. المناقصة رقم 4325/أ بتاريخ 28/7/2008والخاصة بطلب ادارة الغزل لشراء عدد 10000 (حلقة صلب لغزل بلات ) لزوم تغيير عدد 23 ماكينة غزل بلات ، وبالفعل تم طرح المناقصة بين 49 وكيلا تجارياً ، وقد تقدم 8 موردين فى الموعد المحدد باسعارهم والمواصفات المحددة فى مظاريف مغلقة وانعقدت اللجنة لاختيار الافضل فى السعر والمنتج ووقع الاختيار على المورد ( vikram ) ليورد كمية 7750 وبارخص الاسعار وبدرجة صلابة للخامة لاتقل عن 650 برنيل ، واسناد باقى الكمية 2250 حلقة للمورد ( ringmann ) والذى كان قد سبق له توريد ماكينات للشركة وتعمل بحالة جيدة وسمعته جيدة … مع استبعاد باقى الموردين … لغاية هنا ده شئ كويس جدا ً .. ولكن المفوض العام لم يعجبه ذلك فأمر باسناد المناقصة لمورد آخر هو شركة “ اكوتكس” ( آتاج للتجارة ) شركة المانية باسعار اعلى ولاتتناسب مع الماكينات الشغالة حاليا ورفض الاذعان لرأى اللجنة … الامر الذى جعلنا نفتش عن السبب ووجدناه فهناك من ينتمى بقرابة من الدرجة الاولى للمفوض يعمل بشركة ( اكوتكس ) .

  2. كذلك تم ارساء عدد من المناقصات على نفس المورد (r+f) وهى بالارقام : المناقصة رقم 4368/أ فى عدد من البنود بمبلغ 6623,02 يورو ما يعادل 547109.00 جنيه مصري …. وفى نفس المناقصة ارسى بعض البنود الاخرى للمورد الهندى لاكشيمي بقيمة اجمالية 1698 دولار اى ما يعادل 9033 جنيه مصري وفى نفس المناقصة تم ارساء عدد من البنود الاخرى للمورد بريكر السويسري بقيمة اجمالية (4713,20) فرنك سويسري اى ما يعادل 23613 جنيه مصري ..وبالنظر لذلك يتراءى لكم انه اختص المورد الذى يعمل القريب من الدرجة الاولى لديه بنصيب الاسد دونا عن الآخرين .. مع ملاحظة ان اسعار العملة بتاريخ 10/7/2008 هو اليورو = 8,26 جنيه مصري ، الدولار = 5,32 ، الفرنك السويسري =5,01 ( وهو مايؤكد ان هذا المورد هو الاعلى سعراً فى كل الاحوال ) .

  3. حدث ذلك ايضا مع المناقصة رقم 4504/أ والخاصة بالحلق الصلب والذى قطره 48 مم لغزل بلات أيضا ً ـ وحلق صلب قطره 42مم لغزل ريتر .

  4. المناقصة رقم 4580/أ والخاصة بتوريد الصنف ( جلبة كاوتشوك + شريط كاوتشوك + خرطوم بلاستيك قطر 125مم ) ، والتى تم اسنادها لنفس المورد المذكور …فى حين انه معلوم للجميع ان هناك شركة وطنية تدعى سيفكا ، ناروبين ينتجا نفس المطلوب بالمناقصة وبشكل أفضل …!!!! ولكن المفوض مع الاربح !!!!

هذا وسوف نوافيكم فى الحصاد القادم بمناقصات اخرى وعدد من حالات الفساد التى لدينا مستندات بها …

ولكننا الآن نود احاطتكم بتصريح السيد وزير الاستثمار / محمود محى الدين فى مؤتمر الحديد والصلب بحلوان حيث قال بالنص يوم 15 سبتمبر الماضى : “تقرر توزيع شهر للعاملين بجميع شركات قطاع الأعمال العام والذى يزيد عددهم على 320 ألف عامل يعملون فى 150 شركة على أن يتم الصرف قبل منتصف شهر أكتوبر القادم، تقديراً لجهد العاملين فى الشركات فى المساهمة فى تحقيق هذه النتائج. “ بغض النظر عن الشركات الخاسرة .

ونسأل الوزير والمسئولين : هو كلام المسئولين مثل الزبدة يطلع عليها النهار تسيح … فقد علمنا ان هناك شركات صرفت بعد القرار رغم انها تصرف مرتبات لعمالها اكثر منا بكثير ، كذلك نذكركم بشركة الكهرباء التى صرفت عشرة شهور لعمالها كأرباح بخلاف صرف 750 جنيها لكافة العاملين بالكهرباء كعدية ( لن تخصم من رواتبهم ).. اين نحن من هؤلاء ؟ … فنحن كنا نصرف فى العيد سلفة تخصم من مرتباتنا .. حتى هذه السلفة حرمنا منها رغم ان السلفة كانت زهيدة جدا ً … للمسئولين نقول : اصرفوا الشهر .. وإلا !!

وبهذه المناسبة نوجه سؤالنا لكافة المسئولين : اين المجلس الاعلى للاجور ولماذا لم ينعقد حتى اليوم ؟؟… فالكيل قد طفح وبسبب الغلاء اوشكنا على الهلاك .. ومطلبنا منذ الاضراب الماضى هو ربط الاجر بالاسعار وارتفاع الحد الادنى للاجور الى 1200 جنيه حتى يتناسب مع الاسعار … فهل هذا كثير علينا فى ظل ظروف المعيشة الصعبة ( فواتير بالكثرة / مدارس/علاج/مواصلات/كهرباء/مياه … الخ ) .

وللعاملين نهنئكم مرة اخرى بقرب انعقاد الجمعية العمومية التى نرجوا لها النجاح فى اقصاء الفاسدين وعودة الحقوق لاصحابها العمال الحقيقين .

عاش كفاح عمال المحلة … عاش وعيكم من اجل بقائكم

زميلكم العامل

محمد محمد العطار

3/10/2009

Advertisements